التخطي إلى المحتوى

أعلن مجلس التعليم ما قبل الجامعي بدء امتحانات الفصل الدراسي الأول بالمدارس في أنحاء جمهورية مصر العربية يوم 23 ديسمبر 2017، وذلك يتعارض مع الخطة الزمنية للمناهج، وطالب الكثير من أولياء الأمور بحذف الوحدة الأخيرة من المناهج الدراسية المقررة، وعلى حسب تصريحات أحمد خيري المتحدث الرسمى لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن فكرة حذف الوحدة الأخيرة من المناهج الدراسية ما زالت قيد الدراسة، ولم يحسم الموقف بعد.

كما أوضح الدكتور رضا حجازي، وهو يشغل منصب رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم أنه تقرر حذف الوحدة الأخيرة فى شمال سيناء إدارة بئر العبد بمدارس قرية الروضة بسبب تعرضها للحادث الإرهابي الذي راح ضحيتها 310 شهيد، وإثر ذلك سادت حالة من الحزن الشديد بين العاملين فى إدارة بئر العبد التعلمية محافظة شمال سيناء، بعد حدوث التفجير الإرهابي لمسجد “الروضة”، الذي راح ضحيته الكثير من أبنائنا الطلبة فى مدارس الروضة وعلى رأسهم وكيل إدارة بئر العبد.

وكانت قد كثرت المطالبات خلال الفترة الماضية بضرورة حذف الوحدة الأخيرة من المناهج الدراسية بعد ما أصدرت بعض المديريات التعليمية، وعلى رأسهم محافظة القاهرة تقديم مواعيد امتحانات الفصل الدراسي الأول، وكشف الدكتور رضا حجازى أن فكرة تعميم حذف الوحدة الأخيرة من مناهج الفصل الدراسي الأول على باقي المحافظات لم تحسم بعد، وأن وزارة التربية والتعليم ستحسم الأمر بعد الرجوع إلى الخبراء والمختصين وأخذ آراء المستشارين الفنيين فى المواد الدراسية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *