التخطي إلى المحتوى

تستعد الحكومة الكويتية لتطبيق قرارات جديدة مجحفة لست بالعادلة على قطاع مهم فى الكويت ألا وهو وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية، حيث أقرت الحكومة على قرار بخصم 50 ديناراً من رواتب العاملين بوزارة الأوقاف الكويتية ،ويبدأ العمل بهذا القرار من أل شهر ديسمبر الحالى.

الحكومة الكويتية تخصم 50 دينار من رواتب هذه الفئة من العاملين

وجاء هذا القرار بعد أن تم الأجتماع بأعضاء اللجنة المركزية، وهذا الإجتماع أسفر عن قرارين، القرار الأول كما ذكرنا سالفاً، ألا وهو خصم مبلغ قدره 50 جنيهاً من العاملين بالأوقاف في وظائف الإشراف، سواء كان مشرف مركز أو مشرفاً إداريا أو مشرفاً عاماً على حد سواء.
أما فيما يتعلق بالقرار الثانى الذي أسفرت عن هذا الإجتماع، وهو أكثر ظلماً وإجحافاً من القرار الأول، حيث قررت اللجنة المركزية إيقاف رواتب العاملين المعينين من شهر يناير القادم لكافة الجنسيات.

وقال مصدر مسئول بالحكومة الكويتية بأن هذه القرارات تم دراستها والعمل عليها من قبل اللجنة المركزية منذ شهور ولكن التنفيذ سيكون في شهر يناير القادم 2018، فعلى جميع العاملين، الذين ينطبق عليهم هذه القرارات إتخاذ الاحتياطات اللازمة لمواجهة هذه القرارات المفاجئة بالنسبة إليهم.
هذه القرارات ليست قرارات تنظيمية إو إدارية فحسب، بل هى قرارات ذات انعكاسات ومدلولات تؤثر بالسلب على الحياة المادية والإجتماعية لأصحاب هذه الوظائف، فبكل تأكيد أن كل عامل أو مشرف ممن يعملون بوزارة الأوقاف والشئون الإسلامية عليهم مسئوليات والتزامات لابد منها، كان الله في عون الجميع.

ومن الملاحظ، أن جميع العاملين في هذا القطاع لم يصدر منهم أي بيان بخصوص هذا الأمر، وقد تنتظر خلال بضع الأيام القليلة القادمة ردود أفعالهم، علمًا بأن خصم هذا المال أصبح إلزاميًا على كل العاملين بوزارة الأوقاف والشئون الإسلامية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *